لحجز مساحة إعلانية
 

آخر 14 مشاركات
<<< ... فاصل ... ( إستراحــــــه ) .... ونواصل... طريق المحالة(طريق جابر الصباح) اصبح مزدحم...
جمعية البر بأبها عطاء وإحسان السيرة الذاتية لملف الإنجاز بالانجليزي
قصيده الحفظي رائعه من روائع الادب العسيري راعيه ٢٠١٩ كلمات عبدالله الشريف أداء خالد الحامد
تعليم عسير حالياً .. إلى الهاويه ..!! حديقة المطار.!!!!!!!!!
السوده عام 1412 روعه وطــن التـوحــيد وطــني ( 89 )
هل تعلم من صمم وبنى قصبة أبها لاتقول ياصبري من إخراجي
نقل معلمات لوادي ذهب كورنيش أبها السياحي
 
العودة   منتديات عسير > ~*¤ô§ô منتديات عسير العامة ô§ô¤*~ > عسير العــام
التسجيل التعليمـــات قائمة الأعضاء البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
قديم (س 09:15 PM) 07/01/2013, رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
ملكة النحل
عضو ماسي

الصورة الرمزية ملكة النحل





  

 

ملكة النحل غير متواجد حالياً


لمن أراد أن ينال أسباب السعادة في الدنيا والآخرة،




قال الله سبحانه وتعالى : وَمَنْ يَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّهِ فَهُوَ حَسْبُهُ إِنَّ اللَّهَ بَالِغُ أَمْرِهِ

قَدْ جَعَلَ اللَّهُ لِكُلِّ شَيْءٍ قَدْرًا {الطلاق: 3}
( وقال سبحانه :

وَمَا لَنَا أَلَّا نَتَوَكَّلَ عَلَى اللَّهِ وَقَدْ هَدَانَا سُبُلَنَا ۚوَلَنَصْبِرَنَّ عَلَىٰ مَا آذَيْتُمُونَا ۚ وَعَلَى اللَّهِ فَلْيَتَوَكَّلِ الْمُتَوَكِّلُونَ ( إبراهيم (12 )


وفي الحديث عن عمر رضي الله عنه قال: سمعت رسول الهَ صلي الله عليه وسلم:


يقول: لو أنكم توكلتم على الله حق توكله لرزقكم كما يرزق الطير تغدو خماصاً و تروح بطاناً

رواه أحمد و الترمذي و قال: حسن صحيح .




إن التوكل على الله و تفويض الأمر إليه سبحانه ، و تعلق القلوب به , من أعظم الأسباب التي يتحقق بها المطلوب

و يندفع بها المكروه ، وتقضى الحاجات ، و كلما تمكنت معاني التوكل من القلوب تحقق المقصود أتم تحقيق ، و هذا

هو حال جميع الأنبياء و المرسلين ، ففي قصة نبي الله إبراهيم – عليه السلام – لما قذف في النار روى أنه أتاه جبريل ،

يقول : ألك حاجة ؟ قال : "أما لك فلا و أما إلى الله فحسبي الله و نعم الوكيل " فكانت النار برداً و سلاماً عليه ،

و من المعلوم أن جبريل كان بمقدوره أن يطفئ النار بطرف جناحه ، و لكن ما تعلق قلب إبراهيم

عليه السلام – بمخلوق في جلب النفع و دفع الضر غير الله جل جلاله ,,




و نفس الكلمة رددها الصحابة الكرام يوم حمراء الأسد , صبيحة يوم أحد قال الله فيهم:

( الَّذِينَ قَالَ لَهُمُ النَّاسُ إِنَّ النَّاسَ قَدْ جَمَعُواْ لَكُمْ فَاخْشَوْهُمْ فَزَادَهُمْ إِيمَاناً وَقَالُواْ حَسْبُنَا

اللّهُ وَنِعْمَ الْوَكِيلُ. فَانقَلَبُواْ بِنِعْمَةٍ مِّنَ اللّهِ وَفَضْلٍ لَّمْ يَمْسَسْهُمْ سُوءٌ وَاتَّبَعُواْ رِضْوَانَ اللّهِ )

سورة آل عمران : 173 – 174 " .




فالتوكل على الله من أعظم العبادات ومن أنفع الأسباب وهو ينبع من الثقة بالله، والثقة بالله تنبع

من التعرف على الله، فمن عرف الله سبحانه وتعالى بأسمائه وصفاته وأفعاله فسوف يفضي ذلك

لا محالة إلى محبته وتعظيمه والثقة به ,, وقد كان من دعاء رسول الله صلى الله عليه و سلم :

اللهم أسلمت وجهي إليك و فوضت أمري إليك و ألجأت ظهري إليك رغبة ورهبة إليك لا ملجأ ولا منجى منك إلا إليك

رواه البخاري و مسلم




و كان يقول : عليه الصلاة والسلام :اللهم لك أسلمت و بك آمنت و عليك توكلت و إليك أنبت و بك خاصمت ،

اللهم إني أعوذ بعزتك لا إله إلا أنت أن تضلني ، أنت الحي الذي لا يموت و الجن و الإنس يموتون , رواه مسلم ،

و كان لا يتطير من شئ صلوات الله و سلامه عليه ، و أخذ بيد رجل مجذوم فأدخلها معه في القصعة ثم قال :

كُلْ ثقةً بالله و توكلا عليه " رواه أبو داود و ابن ماجة .




لذلك علينا أن نعلم يقين أن الله سبحانه مالك السماوات والأرض، وقيوم السماوات والأرض، بيده ملكوت كل شيء،

الأمر أمره، والقول قوله، والحكم حكمه، ما شاء كان، وما لم يشأ لم يكن، له جنود السماوات والأرض،

وعنده خزائن السماوات والأرض، فهو المستحق أن يعبد، وأن يُتقى، وأن يُستسلم له، وأن يُخضع له،

وأن يُتوكل عليه، وأن يسأل وحده جل جلاله ؛ لأنه المالك لذلك كله




هذا هو التوكل الحقيقي أن نأخذ بالأسباب، أن نبذر الحب في الأرض، وأن نتعاهد الزرع بالري والحرث والتنقية،

وأن تتعلق قلوبنا بعد ذلك بالله لا بالأسباب، لأن الأسباب وحدها لا تضر ولا تنفع، ولا ترزق ولا تمنع إلا بأمر

مسبب الأسباب جل جلاله، وهذا هو التوكل الذي أمر الله به نبيه فقال:


وَتَوَكَّلْ عَلَى الْحَيِّ الَّذِي لا يَمُوتُ وَسَبِّحْ بِحَمْدِهِ ( الفرقان:58 )

فَإِذَا عَزَمْتَ فَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّهِ ( آل عمران:159)
.
إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُتَوَكِّلِينَ ( آل عمران:159 )
.
فَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّهِ إِنَّكَ عَلَى الْحَقِّ الْمُبِينِ ( النمل:79 )




هذا هو هدى سيد المتوكلين على الله – صلوات الله و سلامه عليه

لمن أراد أن ينال أسباب السعادة في الدنيا والآخرة،



توكلْ على الرحمن في كلِّ حاجةٍ ... أردتَّ فإن الله يقضي ويَقْدُرُ

متى ما يُرِدْ ذو العرش أمراً بعبده ... يُصِبْه ، وما للعبد ما يتخَيَّر

وقد يَهلك الإنسانُ من وجه أَمْنِه ... وينجو بإذن الله من حيث يَحْذَر



اللهم جعلنا ممن توكل عليك فكفيته , وتوكل عليك فكفيته , واستجارك فأجرته ,

ولجاء إليك فقبلته , ودعاك فأجبته أنت حسبنا ونعم الوكيل




التوقيع

(لا اله الا الله عليها نحيا وعليها نموت وبها نلقى الله وبها ندخل الجنة بإذن الله)

هذا الشهرالختمة الخامسه بمشيئة الله


http://www.youtube.com/watch?v=5ay28zlNS1g

  _ رد مع اقتباس
قديم (س 10:55 PM) 07/01/2013, رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
موعد مع الغروب
نهـــاية خضـــوع

الصورة الرمزية موعد مع الغروب






  

 

موعد مع الغروب غير متواجد حالياً


رد: لمن أراد أن ينال أسباب السعادة في الدنيا والآخرة،

جزاك الله خير .



  _ رد مع اقتباس


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

عناوين مشابهة
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
ما الفرق بين إختبار الدنيا والآخرة ؟ المهناوي - الدعوة إلى الله ، والفقه والمواعظ والإرشاد ، والتغطيات والمقالات : 1 (س 03:14 PM) 24/01/2010
أسباب السعادة ... هام جدا علي ابو الاشبال العلي - الدعوة إلى الله ، والفقه والمواعظ والإرشاد ، والتغطيات والمقالات : 0 (س 11:10 PM) 01/01/2009
جوال جاذب لشباب صاخب! mohmd16 عسير الإتصالات والجوال 1 (س 11:57 PM) 27/02/2007
أسباب دوام الحياة ليلى الاخيلية - الدعوة إلى الله ، والفقه والمواعظ والإرشاد ، والتغطيات والمقالات : 2 (س 05:54 AM) 26/12/2003


الساعة الآن .


منتديات عسير
جميع الحقوق محفوظه لموقع عسير

2020